15-05-2018 م

 

جريدة الوطن

عقد مجلس أمناء المجلس العماني للاختصاصات الطبية أمس اجتماعه الثاني لهذا العام برئاسة معالي الدكتور أحمد بن محمد السعيدي وزير الصحة رئيس مجلس الأمناء بالمجلس العماني للاختصاصات الطبية وبحضور سعادة الدكتور هلال بن علي السبتي الرئيس التنفيذي للمجلس وأعضاء مجلس الأمناء، وذلك في مقر المجلس العماني للاختصاصات الطبية.

حيث بدأ النقاش باعتماد محضر اجتماع مجلس الأمناء الأول لعام ٢٠١٨م إضافة إلى متابعة القرارات وخطط العمل الموضوعة سابقاً.

بعدها ناقش الاجتماع زيارة مجلس الاعتماد الدولي للتعليم الطبي العالي (ACGME-I) للمجلس خلال الأسبوع الماضية، وذلك لمواصلة العمل على اعتماد البرامج التدريبية من خلال مناقشة الخطط الحالية للبرامج التدريبية ومراجعة تقارير التقييم والعمل بتوصيات لجنة الاعتماد بما يتوافق مع متطلبات الاعتماد الدولي

كما استعرض الأعضاء مقترح لتدريب الأطباء العمانيين للحصول على الزمالة في مراكز التدريب المعتمدة محليا، كما أن اعتماد هذا المقترح يتطلب الكثير من الجهد من خلال تهيئة المراكز التدريبية المناسبة داخل السلطنة ومتعلقاتها من مختبرات وقاعات تدريسية .. وغيرها، إضافة إلى توفير الكفاءات التي من الممكن الاستعانة بها لتدريب الأطباء في برنامج الزمالة.

واعتمد المجلس خلال اجتماعه قائمة الأطباء المقبولين للعام الأكاديمي (٢٠١٨ /٢٠١٩م)، ضمن البرامج التدريبية التخصصية الثمانية عشرة.

وناقش الاجتماع عدداً من الموضوعات الأخرى المرتبطة بخطط المجلس منها التعاون الدولي مع الكلية الملكية للأطباء بإيرلندا (RCPI) ومناقشة مقترح البعثات لعام (٢٠١٩ /٢٠٢٠م) وكذلك فتح باب التعاون مع استراليا في مجال التعليم الطبي المتقدم.
كما استعرض الاجتماع السياسة الخاصة بدائرة التطوير المهني المستمر ومناقشتها مع أعضاء المجلس.

جدير بالذكر أن مجلس أمناء المجلس العماني للاختصاصات الطبية يقوم بإقرار السياسة العامة لتدريب الأطباء العمانيين، واعتماد خطط وبرامج التدريب الطبي التخصصي التي تلبي حاجات العمل واعتماد عدد المتدربين وشروط قبولهم في كل تخصص، ويعتمد مجلس الأمناء شهادات اكمال التدريب التخصصي الصادرة من المجلس وإنشاء لجان التعليم المختصة بإعداد مناهج وبرامج التدريب واعداد الامتحانات والاشراف عليها.