20-06-2018 م

 

جريدة عمان

ابتكر مجموعة من الطلبة العمانيين قماشا يعمل على تقليل تعرض الجسم للحرارة والأشعة فوق البنفسجية خلال ساعات النهار باستخدام تقنية النانو. وتسعى الشركة الطلابية “زيرا” لبدء تصنيع منتجاتها بكميات تجارية وطرحها في الأسواق خلال الأشهر القادمة.

ويعمل المنتج والذي أطلقت عليه الشركة اسم “توباز” أيضا على تقليل التعرق من خلال خواص تسمح له بامتصاص العرق الزائد دون إصدار أية روائح مزعجة بملمس قطني وأسعار تناسب الجميع.

تقول إيناس الحوسنية، مديرة قسم التسويق بالشركة: “تسعى “زيرا” للبدء بتصنيع منتجها بكميات مناسبة لتلبية احتياجات الزبائن في أسرع وقت ممكن، كما تسعى إلى توسيع نطاقها لتشمل معظم الأقمشة بمختلف التصاميم والمنافسة في مجال الأقمشة لتصبح رائدة في هذا المجال في السلطنة، ومنطقة الخليج والوطن العربي”. موضحة أن الشركة واجهت صعوبات تتعلق بالتصنيع والمعالجة بتقنية النانو والتركيبة الكيميائية اللازمة للمنتج ذللتها من خلال التعاون مع الباحثين في جامعة السلطان قابوس.

وأضافت: لا توجد في السلطنة مختبرات مؤهلة أو مواد كافية لتصنيع منتجنا بكميات تجارية مناسبة.

وتسعى الشركة خلال المرحلة القادمة إلى تصنيع أقمشة بتصاميم ومميزات أخرى مختلفة مضادة للحرائق وأخرى للعمال في القطاعات الإنشائية والصناعية لتتناسب مع طبيعة الأعمال الشاقة والخطرة التي يقومون بها، ويرجع ذلك للخيارات التصنيعية التي تتيحها تقنية النانو في صناعة الملابس الذكية من خلال تغيير المادّة على مستوى دقيق جدا لإنتاج موادّ جديدة أو أجهزة متطوّرة مجالات مختلفة

واختار الطلاب اسم “زيرا” لشركتهم بناء على الاسم الذي أطلقه المؤرخ اليوناني هيرودوت على الرداء الذي يرتديه العرب في الجزيرة العربية قديما ويقصد به الرداء الطويل الفضفاض الذي يربط وسطه بحزام.