آخر الأخبار

توقيع مذكرات تفاهم مع مؤسسات عالمية لبناء القدرات الوطنية في مجال «اقتصاد المحيطات» 2019-02-14 م )التعليم العالي) تستعرض مستجدات القبول والابتعاث الداخلي والخارجي للعام الاكاديمي القادم 2019-02-14 م تتويج الفائزين بالبطولة الوطنية للمناظرات.. وإشادات بتبني ثقافة الحوار بين الشباب 2019-02-14 م «البحث العلمي»: برنامج المنح البحثية يستقبل مشاركات البحوث الصحية حتى منتصف مارس 2019-02-14 م وزيرة التعليم العالي تطلع على سير الدراسة في تطبيقية وجامعة نزوى 2019-02-14 م استعراض برنامج تحويل مشاريع التخرج في تقنيات الثورة الصناعية الرابعة لشركات ناشئة 2019-02-13 م وزيرة التعليم العالي تطلع على سير الدراسة في تطبيقية وجامعة نزوى 2019-02-13 م انطلاق منافسات نهائي البطولة الوطنية للمناظرات 2019-02-13 م كلية عمان للعلوم الصحية والمعهد العالي للتخصصات الصحية يحتفيان بتخريج 482 طالبا وطالبة 2019-02-13 م تدريب طلبة الداخلية على إنتاج الصناعات الحرفية الفخارية بالداخلية 2019-02-13 م
10-07-2018 م

جريدة الوطن

تستضيف السلطنة اجتماع الجمعية العمومية الثاني لمجلس العلوم الدولي في عام 2021 ممثلة بمجلس البحث العلمي وبالتعاون مع وزارة السياحة ومركز عمان للمؤتمرات والمعارض، ويعد مجلس العلوم الدولي (ISC) هو أحد المنظمات الدولية الفاعلة في مجال الأبحاث في العلوم الطبيعية والاجتماعية، وقد تشكل بعد اندماج كل من مجلس العلوم الدولي (ICSU) والمجلس الدولي للعلوم الاجتماعية (ISSC) مؤخرا ، وتعتبر هذه المنظمة من المنظمات غير الربحية وتضم في عضويتها ما يزيد عن 150 مجلس بحث علمي واتحاد بحثي تخصصي يمثلون أكثر من 140 دولة حول العالم ، وتتنوع المبادرات البحثية والمجتمعية التي يقدمها مجلس العلوم الدولي لتشمل تقديم استشارات ودعم للبحوث ، بالإضافة إلى تقديم منح بحثية ، وعقد مؤتمرات علمية دولية والمشاركة في دعم السياسات القائمة على البراهين.

وقد استعرضت الجمعية العمومية لمجلس العلوم الدولي في اجتماعها الذي انعقد في باريس بداية الشهر الجاري الخطط الاستراتيجية والأولويات البحثية للمجلس بعد اندماجه من ضمنها : التعليم والصحة العامة والذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة وغيرها كما قامت باختيار رئيس وأعضاء مجلس الإدارة الجدد.

وقد قدمت ملف الاستضافة عائشة بن حارب البحرية القائمة بأعمال مدير قطاع بحوث الثقافة والعلوم الاجتماعية والأساسية في مجلس البحث العلمي ، ويعد استضافة هذا الحدث فرصة لتعزيز الروابط بين السلطنة والمجالس والاتحادات البحثية حول العالم والاستفادة من تجارب الأعضاء فيما يتعلق بتنمية البحث العلمي وتطويع العلم لبحث وإيجاد حلول لكثير من التحديات القائمة.