30-10-2018 م

جريدة الرؤية

 نظّمت الشبكة العمانية للبحث العلمي والتعليم التابعة لمجلس البحث العلمي وبالتعاون مع الشركة العمانية للاتصالات (عمانتل) صباح أمس الإثنين حلقة عمل تعريفية لأبرز الخدمات التي تشملها الشبكة العمانية للبحث العلمي والتعليم (OMREN) وتقدمها للأعضاء المنتسبين لها بحضور عدد من المؤسسات البحثية والأكاديمية، وذلك بمركز عمان للمؤتمرات والمعارض بمرتفعات المطار.

تضمنت الحلقة ورشاً فنية في مجالات مختلفة مثل EduGain وEduroam  والاتصالات والشبكات وخدمة الشهادات، والتعريف بكيفية تركيب خدمة الدخول الموحد، وكيفية تركيب خدمة التجوال التعليمي للمؤسسات الأكاديمية، كما تم خلال حلقة العمل تقديم شرح آخر ما توصل له العالم في مجال الشبكات التعليمية والبحثية قدمه خبير من شبكة جيانت (GEANT) العالمية.

وهدفت حلقة العمل إلى تمكين أعضاء الشبكة من فهم أفضل للتكوينات الفنية للخدمات التي تقدمها الشبكة العمانية للبحث العلمي والتعليم، وتعريفهم بالبنية الأساسية للشبكة، وكيفية الاتصال بها، كما تمّ التعريف بخدمة الشهادات الأمنية SSL، ودورة تقنية في الهوية الموحدة للشبكة وغيرها من الموضوعات، ومن جانب آخر تعتبر حلقة العمل مهمة للأعضاء إذ أنّها تُمثل فرصة لفتح باب الاتصال والتعاون وتبادل المعرفة بين الأعضاء.

واشتملت حلقة العمل على تعريف أعضاء الشبكة بخدمة التجوال التعليمي التي توفرها الشبكة العمانية للبحث العلمي والتعليم وتسمح بتنقل الباحثين والطلبة بين الجامعات في السلطنة أو خارجها بين المؤسسات المشتركة بذات الخدمة ليتمكن المنتسبون لأحد أعضاء الشبكة الولوج إلى كافة الخدمات المتاحة بشكل آمن وعن طريق استخدام رمز التعريف الخاص به الذي يستخدمه بشكل يومي في مؤسسته التي ينتمي لها.

ومن جانب آخر شاركت الشبكة العمانية للبحث العلمي والتعليم في معرض التعليم العالي والتدريب وتطوير الموارد البشرية الذي ينعقد في الفترة من 28 إلى 30 أكتوبر في مركز عمان للمؤتمرات والمعارض في مسقط، وذلك كجزء من التسويق والترويج للشبكة، من أجل التعريف بالشبكة والتطورات الحاصلة في المشروع، والخدمات التي ستقدمها لمؤسسات التعليم العالي التي ترتبط بها.

الجدير بالذكر أنّ الشبكة العمانية للبحث العلمي والتعليم بمجلس البحث العلمي تلعب دورًا مهمًا كبوابة الدخول إلى الشبكات البحثية التعليمية الدولية لتوفير تعاون دولي وإثراء المناشط البحثية والتعليمية لأعضاء الشبكة بالسلطنة عبر الارتباط بعدة شبكات عالمية لها سمعتها الدولية مثل INTERNET2  وGEANT وASREN.