30-10-2018 م

 

جريدة عمان

العمانية – نظمت جامعة السلطان قابوس أمس أعمال الملتقى العلمي الأول للدراسات الاجتماعية تحت عنوان «رؤية حديثة في عالم متجدد» الذي يهدف إلى تبادل الخبرات والتجارب وتأسيس روابط بحثية بين المشاركين من داخل السلطنة وخارجها ويستمر الملتقى لمدة يومين.

رعى الفعالية سعادة الدكتور علي بن سعود البيماني رئيس جامعة السلطان قابوس. يشارك في الملتقى 67 باحثاً من مختلف الدول العربية يقدمون أوراق عمل مختلفة تبحث في المناهج وأساليب التدريس وتصورات الطلبة والمعلمين وممارساتهم والصعوبات والتحديات والآفاق المستقبلية من خلال المحاضرات وحلقات العمل المختلفة.

ويقول الدكتور سيف ناصر بن علي المعمري أستاذ مشارك بقسم المناهج والتدريس لكلية التربية بالجامعة: إن الدراسات الاجتماعية كانت ولا تزال الحاضن الرئيسي للذاكرة التاريخية وللقيم الإنسانية النبيلة ولثقافة التعايش، وهي محرك للوعي المجتمعي؛ لذا فهي حاضرة في مناهج مختلف دول العالم الدراسية رغم الدعوات إلى ربط التعليم بسوق العمل والمواد التطبيقية ذات العلاقة بالسوق.