06-12-2018 م

جريدة عمان

كرّمت المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة الداخلية المدارس الفائزة في مشروع تطبيق كتاب المواطنة (من أجل الوطن تفاعل إيجابي وشعور بالمسؤولية)، ويهدف المشروع إلى مشاركة الطالب في العمل الوطني من خلال المشاركة المجتمعية في دراسة ظاهرة بيئية أو سلوكية أو اجتماعية أو اقتصادية داخل المدرسة أو خارجها.

وأقيم الحفل في القاعة الكبرى بمبنى المديرية بحضور سليمان بن عبدالله السالمي المدير العام للمديرية العامة بمحافظة الداخلية ونضيرة بنت أحمد الحارثية مديرة دائرة المواطنة بوزارة التربية والتعليم وعدد من المديرين المساعدين والمسؤولين بتعليمية الداخلية وعدد من مديري ومشرفي وطلاب المدارس المطبقة للمشروع.

وألقت الطالبة راحيل بنت إسحاق الراجحية من مدرسة الشعثاء بنت جابر بنزوى كلمة قالت فيها: إن ما حققتهُ المدارِسُ التي انضمتْ لبرنامجِ المواطنةِ في العامِ المنصرم، يستحِقُ الإشادة والتقدير، ويقف على حُدودٍ يَعجِزُ القلمُ عن وصفها، ونَحنُ نرى ثِمارَ جُهودٍ مُخلصةٍ عانَقَتْ سماءاتِ الطموحِ، لتحكيَ قِصّةَ وَلاءٍ وانتِماء لهذهِ الأرض الطيبة، وهو ما أثمرَ فوزُ المُحافَظَةِ بالمركَزِ الأولِ على مستوى السلطنةِ ممثلا في مدرَسَةِ أُم الخير للتعليمِ الأساسي.

وأضافت: إن برنامجَ المواطنةِ الذي تتبناهُ دائرةُ المواطنةِ بوِزارةِ التربيةِ والتعليمِ يستهدفُ بناءَ معارف الطالب وقُدراته لِيتفاعل بدوره مع قضايا المجتمع، بحيث لا يقتَصر عَلى حفظِ المعارف واكتساب المهاراتِ المنهجيَةِ فقط، بل يتَعَداهُ للشعورِ بالمسؤولية اتجاهَ المحافظة عَلى منجزاتِ الوطن ومكتسباتِهِ فالانتماءُ للوطنِ شعورٌ عظيمٌ، يحتاجُ لعملٍ دؤوبٍ، وتأصيلٍ واضح نستطيعُ من خلالهِ أنْ نؤسِسَ طلابنا لمسيرةٍ واضحةٍ، تحَفَظُ وَطننا وانتماءَاتَنا وتَوَجُهاتَنا.

وقالت: «إن اعتماد وِزارة التربيةِ والتعليم لكتابِ (من أجلِ الوطنِ) دليلٌ مساعدٌ ليعيشَ طلابنَا قضايَا المجتمعِ والوطنِ بعمقٍ وتفهم، مِن أجملِ ما يَنبغي أنْ يُعزَزَ كسلوكٍ ومَنهجٍ في حياة أبنائِنا الطلبة لنروي مُنجَزاتِ وطَنِنِا بِسَواعِدِ أَبنائِنا مستمرينَ في دفعِ عجَلَةِ التقدمِ للأمام».

بعدها قدم المشرف خليفة بن خلفان السليماني تجربة أحد المعلمين بعنوان «المنهج المدرسي ودوره في تنمية قيم المواطنة لدى الطلبة» أعقبها عرض مرئي للمشروعات المشاركة والفائزة على مستوى السلطنة. واستمع الحضور إلى قصيدة شعرية للطالب إسماعيل بن خلفان بن ناصر الرحبي من مدرسة أحمد بن النظر، وفي الختام قام راعي الحفل بتكريم المشروعات الفائزة في المسابقة وذلك بتكريم الطلاب المشاركين والمشرفين القائمين على المشروعات ومديري المدارس الفائزة، كما تم تكريم أعضاء اللجنة المتابعة والتقييم القائمين على المسابقة حيث فازت المحافظة بالمركز الأول في المشروع على مستوى السلطنة ممثلا بمدرسة أم الخير للتعليم الأساسي، في مشروع (مخاطر الاعتماد على العمالة الوافدة في الزراعة) لمدرسة أم الخير ومشروع (التنمية السياحية في تنوف) لمدرسة الشعثاء بنت جابر، (ومشروع المواهب الطلابية بين الاهتمام والإهمال) لمدرسة أحمد بن النظر و(مشروع الاستفادة من المياه الرمادية في المدرسة) لمدرسة جيفر بن الجلندى.

الجدير بالذكر أن دائرة المواطنة بوزارة التربية والتعليم تتبنى برنامج المواطنة الذي يستهدف بناء الطالب وقدراته ليتفاعل مع قضايا المجتمع بحيث لا يقتصر على حفظ المعارف واكتساب المهارات المنهجية فقط بل ويتعداه للشعور بالمسؤولية اتجاه المحافظة على منجزات الوطن ومكتسباته والمشاركة المجتمعية في دراسة ظاهرة بيئية أو سلوكية أو اجتماعية أو اقتصادية داخل المدرسة أو خارجها.