16-12-2018 م

جريدة الوطن

استضافت السلطنة أمس أعمال الاجتماع السادس للجنة الاستشارية الدائمة للشباب العربي وذلك بفندق قصر البستان، حيث هدف الاجتماع إلى مناقشة عدد من المحاور المتعلقة بتمكين الشباب في تبني وتنفيذ برامج ومشاريع مجتمعية داعمة للبناء والتنمية الشاملة على المستوى الإقليمي، بالإضافة إلى الاطلاع على نماذج من المبادرات للعمل التطوعي ، ومناقشة عدد من المحاور التي تهدف إلى تعزيز إسهامات ومشاركة المرأة.

وتضمنت أعمال الاجتماع إقرار جدول الأعمال ومناقشة المقترحات المقدمة من اللجنة في القضايا والمبادرات التي تخص الشباب العربي وتمكينه فكريا وثقافيا إلى جانب الاطلاع على المحضر السابق للجنة واختيار نائب الرئيس ومقررين من ممثلي اللجنة وإصدار توصيات ترفع إلى المجلس التنفيذي للمنظمة والتداول في مهام اللجنة وتعزيزها.

كما شمل الاجتماع على مناقشة العديد من المواضيع التي تخص المرأة العربية ومساهماتها في خطط التنمية بالإضافة إلى دور الشباب العربي في تداول القضايا التي تمكنهم من تعزيز المهارات القيادية والتنفيذية للشباب وبناء القدرات والمهارات العملية في تجويد المشاريع والأفكار الملهمة لحل قضايا الشباب العربي.

وسيشهد اليوم (الاحد) تنظيم فعاليات ملتقى الشباب العربي والذي يناقش العديد من القضايا والمبادرات والخطط والاستراتيجيات الداعمة لأنشطة الشباب العربي والتبادل الثقافي والاجتماعي الذي يعزز قيم الترابط والتواصل وأسس التعاون المساهمة لرفع القدرات الإبداعية والإمكانيات والطاقات البناءة لتعزيز توجهات الشباب العربي.

وتحرص السلطنة من خلال استضافتها لإعمال ملتقى الشباب العربي إلى رفع أطر التعاون المشترك فيما يتعلق بتمكين الشباب والمرأة بمختلف مجالات الأداء التطوعي، حيث أسهمت السلطنة في تنفيذ العديد من البرامج والمبادرات الإقليمية والدولية المتخصصة بتعزيز مشاركة الشباب وذلك بهدف إرساء أسس النهوض بواقع الشباب والإسهام الفاعل في الجهود الإنمائية بما يكفل توفير بيئة اجتماعية وثقافية ملائمة تعزز من الإنتاجية الاقتصادية والمعرفية.

وقد دشنت منظمة المرأة العربية شبكة متخصصة لدعم ورعاية الشباب في شهر يونيو من عام 2015 وذلك في إطار الاهتمام الذي توليه المنظمة للشباب العربي، وتعمل الشبكة على إعداد طاقات وكفاءات شبابية مؤهلة في العمل المجتمعي المساند لرسالة منظمة المرأة العربية إلى جانب دور الشبكة في توعية الشباب بأهمية إسهامات المرأة من خلال إعداد وتأهيل كوادر شبابية عن طريق تنمية قدراتهم ومهاراتهم الشخصية والعلمية والعملية ليكونوا قوة ايجابية داعمة لدور المرأة في المجتمع.