27-12-2018 م

جريدة عمان

نظمت المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة شمال الشرقية ممثلة في مكتب الإشراف التربوي بالمضيبي أمس الملتقى الفصلي للمشرفين التربويين والمعلمين الأوائل بقطاع المضيبي وذلك بحضور ماجد بن ناصر السناوي المدير للعام المساعد للتخطيط وتنمية الموارد البشرية وتقنية المعلومات بتعليمية شمال الشرقية وبمشاركة أكثر من 200 مشارك من المشرفين التربويين بالمديرية ومكتب الإشراف بالإضافة إلى عدد من المعلمين الأوائل بقطاع المضيبي.

الملتقى الذي أقيم بالمركز الثقافي بسناو نفذ بمشاركة المركز التخصصي للتدريب المهني للمعلمين حيث تضمن تقديم ورقتي عمل تناولت الأولى أنماط التعليم قدمها الفيصل بن حميد الهنداسي تناولت التعريف بالصفات التي يتمتع بها الآخرون وأثر ذلك على أداء العمل بالإضافة إلى التركيز على جانب التعليم البصري والسمعي إلى جانب تركيز الورقة على أنماط التعليم والإدراك في التعليم الحسي الحركي والورقة الثانية تناولت مجتمعات التعليم المهنية قدمتها الدكتورة بدرية بنت محمد النبهانية ركزت خلالها على التعريف بمفهوم مجتمعات التعليم المهنية وأهميتها والإشراف التربوي بالإضافة إلى أن الورقة تكسب المشرفون التربويون المهارات اللازمة للتوجه نحو إنشاء مجتمعات التعليم المهنية لتحسين التعليم والوصول للجودة في مؤسسات التعليمية.

وتضمن الملتقى تنفيذ جوانب عملية بمشاركة الحضور بالإضافة إلى إقامة مجموعات عمل تربوية علمية، وفي ختام الملتقى قام المدير للعام المساعد للتخطيط وتنمية الموارد البشرية وتقنية المعلومات بتعليمية شمال الشرقية بتكريم المشاركين في فعاليات الملتقى ومقدمي أوراق العمل.

وحول الملتقى قال الدكتور علي بن محمد العامري مدير مكتب الإشراف التربوي بالمضيبي: إن الملتقى يهدف إلى تطوير خبرات المشاركين في مجال الإشراف التربوي وتطوير خبراتهم في بناء مجتمعات التعليم المهنية بالإضافة إلى الاطلاع على أساليب مراعاة الفروق الفردية من خلال توظيف أنماط التعليم، مشيرا إلى إن المكتب سينظم الملتقى الثاني في الفصل الدراسي القادم والذي سيكون استمرارا في تنفيذ خطة مكتب الإشراف بالمضيبي التدريبية خلال العام الدراسي الحالي 2018 /‏‏ 2019م.