آخر الأخبار

السلطنة تستضيف منتدى إقليميا حول الابتكار التقني في التعليم بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا.. سبتمبر المقبل 2019-03-26 م ملتقى البحوث الصحية خطوة نحو تطوير المنظومة الصحية بالسلطنة 2019-03-26 م 27 مشروعاً في المهرجان العلمي السابع عشر بجامعة السلطان قابوس 2019-03-26 م المؤسسات التعليمية تتعرف على المنظومة الوطنية لإدارة الحالات الطارئة 2019-03-26 م اجتماع اللجنة المشتركة بين جامعة السلطان قابوس و”الزراعة والثروة السمكية” 2019-03-26 م طالبة من جامعة السلطان قابوس تحصد جائزة أفضل أطروحة دكتوراه بالدول العربية 2019-03-26 م د. أحمد الرواحي: الجامعة تتبوأ المركز الثاني محليا في التعليم والتعلـم والبحث العلمي وخدمة المجتمع 2019-03-25 م التربية والتعليم تشارك في دراسة دولية حول الرياضيات والعلوم 2019-03-25 م افتتاح مركز التعلم الذاتي رسميًا في جامعة السلطان قابوس 2019-03-25 م 13 مشروعا ذات أولوية عالية ضمن مبادرات «المعلومات والاتصالات» باستثمارات 60 مليون ريال 2019-03-25 م
13-01-2019 م

جريدة الرؤية

أقامتْ جامعة ظفار احتفالية بمناسبة حصول الجامعة على الاعتماد المؤسسي من الهيئة العًمانية للاعتماد الأكاديمي، ورعى الاحتفال سعادة الدكتور عبدالله بن محمد الصارمي وكيل وزارة التعليم العالي رئيس مجلس إدارة الهيئة العمانية للاعتماد الأكاديمي، وبحضور الدكتور سالم بن رضا الرضوي الرئيس التنفيذي للهيئة العمانية للاعتماد الأكاديمي، ورئيس الجامعة الأستاذ الدكتور حسن بن سعيد كشوب، والدكتور زايد زعبنوت والشيخ سالم مبارك الشنفري عضويْ مجلس أمناء الجامعة، والدكتور أنور بن محمد الرواس رئيس مجلس إدارة جامعة ظفار، والشيخ عبدالله بن بخيت الشنفري عضو مجلس إدارة الجامعة، والأستاذ الدكتور محمد الإمام نائب رئيس جامعة ظفار، وعمداء الكليات، وأعضاء الهيئتيْن الأكاديمية والإدارية بالجامعة، وعدد من المدعوين.

وفي بداية الاحتفالية، رحَّب رئيس الجامعة بالحضور، وتقدَّم بالشكر لهم على مشاركتهم الاحتفال بمناسبة التتويج الأكاديمي المستحق الذي حصلتْ عليه جامعة ظفار، بعد مشوار حافل بالبذل والعطاء والجهد المخلص من كافة الجهات ذات الصلة بمتطلبات الاعتماد الأكاديمي، وحتى الوصول لهذه اللحظة التاريخية المشهودة في مسيرة جامعة ظفار. وأشار إلى إنَّ الجامعة هي أول مؤسسة أكاديمية تتقدم للاعتماد المؤسسي، وكذلك أول جامعة تتقدم لتدقيق الجودة للبرنامج التأسيسي، واليوم توِّجت، كأول جامعة تحصل على الاعتماد المؤسسي على مستوى السلطنة.

وبختام كلمته، أكد أنَّ هذا التتويج يُمثل منصة انطلاق وحافزًا لمزيد من العمل لتحقيق الجودة، مع مواصلة الجهود لتطوير كافة التوصيات الواردة بتقرير الهيئة، فضلا عن المُضي قُدما للحصول على الاعتماد الدولي عن طريق المؤسسات العالمية المتخصصة في هذا المجال، وقد بدأتْ الجامعة بالفعل في هذا العمل لتحقيق ذلك الهدف بالتواصل مع الجهات العالمية كمؤسسة خدمات الاعتماد للجامعات والكليات العالمية البريطانية (ASIC)، والجمعية العالمية لتطوير كليات إدارة الأعمال (AACSB)، ومجلس الاعتماد للهندسة والتكنولوجيا (ABET)، وتسعى الجامعة لمواصلة الجهود لتحقيق مزيد من النجاح والتطوير لخدمة الأهداف الوطنية العليا لمسيرة نهضة التعليم العالي المباركة.