آخر الأخبار

د. رحمة المحروقية لـ «عمان»: تمكين 4 مراكز بحثية جديدة بجامعة السلطان قابوس في الطاقة المستدامة وتقنية النانو والطب والابتكار 2019-11-17 م انتهاء الحلقات النقاشية: مبادرات مختبر التعليم تستهدف زيادة الملتحقين في مسارات التعليم التقني والمهني 15% 2019-11-17 م العوفي يكرم الفائزتين بجائزة معرض الابتكار في ألمانيا 2019-11-17 م اللجنة المركزية لتقييم «جائزة البيئة المدرسية» تختتم زيارتها لمدارس مسندم 2019-11-17 م 3 مدارس بالوسطى تنافس على كأس جائزة «البيئة المدرسية» 2019-11-17 م 805.3 ألف طالب وطالبة بمدارس السلطنة.. و75.3% بـ"الحكومية" 2019-11-14 م مؤتمر بجامعة الشرقية يناقش وضع التعليم العالي الخاص ويقدم عددا من الرؤى والحلول 2019-11-14 م جامعة ظفار تجيز الخطة التطويرية للأداء الأكاديمي والبحث العلمي والمشاريع المجتمعية للعام 2019-2020 2019-11-14 م «تطبيقية» صحار تطرح مسابقة في التصميم المبتكر للهندسة الكيميائية 2019-11-14 م مجلس أمناء كلية عمان للعلوم والمعهد العالي للتخصصات الصحية يعقدان اجتماعهم الرابع 2019-11-14 م
03-02-2019 م

جريدة الرؤية


افتتحت بمخيم السلطان قابوس الكشفي بالملدة  أمس فعاليات المخيم الخليجي التاسع للمرشدات تحت شعار "من أجل عالمها" الذي تنظمه المديرية العامة للكشافة والمرشدات بالتعاون مع لجنة لمرشدات بدول مجلس التعاون الخليجي خلال الفترة من 2 وحتى 8 فبراير من شهر فبراير الجاري، بمشاركة مرشدات السلطنة ومرشدات دول مجلس التعاون الخليجي ومصر.
رعت حفل الافتتاح الدكتورة سعيدة بنت خاطر الفارسية وبحضور هند الهولي رئيسة لجنة مرشدات مجلس التعاون لدول الخليج العربي ورئيسة جمعية مرشدات الكويت وعدد من المسؤولات بالمديرية العامة للكشافة والمرشدات ودول مجلس التعاون ومصر، بدأ الحفل بدخول طابور عرض المشاركات وأداء مراسم رفع العلم إيذانا ببدء فعاليات المخيم بعدها ألقت أمل الشكيلية قائدة عام المخيم كلمة المخيّم قالت فيها: "من دواعي السرور أن نلتقي هذا اليوم في حفل افتتاح فعاليات هذا المخيم الذي تستضيفه مرشدات السلطنة، هذا الحدث الأخوي الجميل الذي يصادف الاحتفال بمناسبة 20 عاما على تأسيس لجنة مرشدات الخليج. وتعد المخيمات الخليجية جسرا من جسور التعاون التي تساهم في توثيق أواصر الود والإخاء بين المرشدات كما أنّها تساعد على تبادل الخبرات وصقل المواهب والمعارف بما يتلاءم مع المستجدات التربوية والعلمية الحديثة وهي نافذه من النوافذ التي تعرف بتراثنا الخليجي الأصيل وتأتي استضافة السلطنة للمخيم التاسع للمرشدات بعد النجاحات التي حققتها الاستضافات السابقة، الذي أثبت قدرة القيادات العمانية على تنظيم وإدارة التجمّعات الكبرى ويعد المخيم الخليجي التاسع للمرشدات علامة بارزة في سلسلة المخيمات الخليجية على المستوى الإداري والتنظيمي حيث إنّ فعالياته وبرامجه تعكس التطور الذي وصلت إليه حركة المرشدات في السلطنة وأن ذكرى هذا المخيم ستبقى محفورة في الأذهان لما يتناوله من أفكار قيمة وفعاليات وبرامج هادفة ومتنوعة تهتم لقضايا المجتمع والبيئة وتساهم في تنمية قدرات ومهارات المرشدات إذ يتضمن برنامج المخيم على أنشطة متنوعة للورش التدريبية المختلفة وبرامج الخدمة العامة والبرامج الرياضية والترفيهية وروح المغامرة ومجموعة من الزيارات الميدانية والسياحية التي تعتبر فرصة جيّدة للمشاركات للتعرّف على منجزات النهضة المباركة وعلى أهم المعالم الحضارية والتاريخية في سلطنة عمان.

وألقت هند الهولي رئيسة لجنة مرشدات مجلس التعاون لدول الخليج العربي رئيسة جمعية مرشدات الكويت إشادة فيها بجهود المديرية العامة للكشافة والمرشدات لاستضافة المخيم الخليجي للمرشدات ودورها في تعزيز الترابط بين مرشدات الخليج وقالت: يسعدني ويشرفني أن نلتقي في سلطنة عمان التي تستضيف هذا المخيم الخليجي وهدفنا صقل الفتيات وتنمية مهاراتهنّ وتعزيز الروح القومية والوطنية لديهن، وتعزيز حب الوطن والتضحية والعمل لأجله، وتثبيت قيمة المبادئ الاجتماعية والإنسانية لدى مرشدات الخليج، إلى جانب التعارف والتألف بين فتيات الخليج ومصر،  وهذا ما تجسده برامج المخيم الذي يثري الحب والولاء لوطننا وخليجنا.
بعدها انطلقت فعاليات المخيم حيث قدمت الدكتورة سعيدة بنت خاطر الفارسية جلسة بعنوان (على خطى الرئدات نسير) تحدثت فيها عن الجمعية الكشفية العالمية والإقليم العربي وذكرياتها مع حركة المرشدات ومشاركاتها في مخيم مصر وأثره في العلاقات الدولية ومخيم الكويت ومخيم المغرب، كما أقيم برنامج المخيم  أمس على ثلاث فترات على المهارات والفنون الإرشادية كالأعمال الريادية وورشة برمجة تطبيقات الهواتف الذكية، وفي الفترة الثانية تضمن البرنامج ألعاب تعارف بغرض تعرف المرشدات على بعضهن عن طريق اللعب والتسلية كما تضمن برنامج الفترة الثالثة على المهارات والفنون الإرشادية.
ويتضمن برنامج المخيم أنشطة ومجالات فنية ورياضية وعلمية وسياحية وتراثية والأعمال الريادية ومنها ورشة برمجة تطبيقات الهواتف الذكية، وتقييم للمهارات والفنون التي تقام من قبل المرشدات وألعاب تعارف بين المرشدات إلى جانب تعلم المهارات والفنون الإرشادية وألعاب، ومحاضرة عن مواقع التواصل الاجتماعي بين الأمن والخوف.
كما سيتضمن البرنامج زيارة لمصانع الحلوى العمانية بهدف التعرف على الموروث الشعبي في الصناعات اليدوية التقليدية، وزيارات سياحية لحصن الحزم وقلعة نخل وقلعة الرستاق وذلك للتعرف على التنوع البيئي الذي تتمتع به السلطنة ما بين السهل والجبل وما تكتنزه البوادي من مقومات الجذب السياحي.
ولخلق منظومة تعليمية هادفة تجمع بين المتعة والتعلم سيتضمن برنامج المخيم العديد من ورش العمل تحت شعار "بأصالتي أعتز بتراثي" حول تنسيق الزهور والسعفيات وصناعة البخور والدوباج وصناعة الصابون ومشروع حول خدمة وتنمية المجتمع وورشة استخراج زيت الشوع وطهي خلوي ومعارض للمحافظات والدول المشاركة إلى جانب الاحتفال باليوم العالمي للسرطان كما سيتم تبادل الزيات لمعارض الدول المشاركة وتنظيم الألعاب الشعبية وتقييم الفنون الشعبية وعرض للأزياء، ويتضمن البرنامج ألعاباً مائية وترفيهية.