03-02-2019 م

جريدة عُمان

بركة الموز – علي الذهلي 

نظمت اللجنة الثقافية بنيابة بركة الموز الملتقى الثاني لمراكز تعليم القرآن الكريم بنسخته الثانية واشتمل على عديد الأنشطة والفعاليات الثقافية والترفيهية والرياضية. جاء الملتقى ليتوج جهود اللجنة ويبرزها للمجتمع حيث حرصت أن تجعل تعليم الناشئة الصغار لكتاب الله وسنة نبيه الكريم جل اهتمامها وذلك إيمانا منها بأن هذه الفئة من المجتمع هي التي ستكون العامل الأهم في بناء الأوطان وفي تقدمها ورقيها. وقد أقامت اللجنة عدة مراكز لتعليم القرآن الكريم في مساجد النيابة يدرس فيها أكثر من 300 طالب، وتتضمن هذه الدراسة التلاوة والتدبر والحفظ، مع تعلم علوم الفقه والآداب الإسلامية، ويقوم بتدريسهم عدد من المعلمين المتطوعين الأكفاء.
واستهدفت اللجنة من خلال إقامة هذه الملتقيات إبراز دور مراكز تعليم القرآن الكريم في تنشئة الطلاب على كتاب الله تلاوة وتدبرا وتطبيقا وحفظا وإبراز دور المعلمين وجهودهم التطوعية في تعليم الناشئة وتحفيظهم كتاب الله وتنشئتهم على السنة النبوية على صاحبها أفضل الصلاة وأزكى السلام، وغرس مبادئ الدين الحنيف في نفوسهم وإظهار روح التعاون والإخاء بين الطلاب والمعلمين من خلال الفعاليات والأنشطة والبرامج المتنوعة بالملتقى وأيضاً استغلال الإجازة بين الفصلين فيما يعود على المعلمين والطلبة بالخير والفائدة، وتشجيع أولياء الأمور على بذل مزيد من المتابعة والعناية بأبنائهم، واكتشاف مواهب الطلاب وإبداعاتهم من خلال مشاركتهم في البرامج والفعاليات المتنوعة، ومناقشة التحديات والمعوقات التي يواجهها معلمو المراكز، وإيجاد الحلول المناسبة لها. وكان الملتقى الذي استمر أربعة أيام حافلا بالعديد من الأنشطة، ففي اليوم الأول الذي خصص لمعلمي المراكز أقيمت دورة تخصصية استمرت أربع ساعات تقريبا تحت عنوان ( مراجعات دعوية ) ألقاها سيف بن سعيد الزكواني، وفي مساء اليوم نفسه أقيمت مباراة كرة القدم بين المعلمين والمشرفين على الملعب المعشب( الترتان) التابع لفريق الاتحاد الرياضي.أما اليوم الثاني فاشتمل على حلقات تعليمية في النجاح، وأحكام البلوغ، والخارطة الذهنية، والرياضة فن وأخلاق ، وغيرها من الفعاليات والأنشطة الترفيهية. وفي اليوم الأخير أقيم الحفل الختامي للملتقى تحت رعاية الشيخ محمد بن سليمان الشعيلي وذلك بقاعة نادي نزوى فرع بركة الموز حضره أولياء أمور الطلبة والمعلمون وطلبة المراكز وجمع كبير من الأهالي والمدعوين.
واشتمل الحفل على نشيد رائع بعنوان»وخذ بكتاب الله حسبك» قدمته فرقة لحن الإبداع، ثم شاهد الحضور عرضا مرئيا سلط الضوء على فعاليات وأنشطة المراكز طوال العام، بعد ذلك ألقى راعي الحفل كلمة قيمة أوضح من خلالها أهمية العناية بالقرآن الكريم وتربية الناشئة عليه، وعن المنهج الذي ينبغي أن يسير عليه المسلم ليحقق السعادة في الدنيا والفوز في الدار الآخرة، وضرورة التأسي بالسلف الصالح، والالتزام بتقوى الله عز وجل، والتمسك بقيم ومبادئ الدين الحنيف، وأخلاق الأنبياء والصالحين.عقب ذلك ألقى أحد المنشدين الشباب من دولة الجزائر الشقيقة نشيدا جميلا نال استحسان الحاضرين. وفي ختام الحفل قام راعي المناسبة بتكريم الطلبة الأوائل والمجيدين بالمراكز الذين بلغ عددهم 150 طالبا.