06-02-2019 م

جريدة عُمان

صحار – سيف بن محمد المعمري

احتفلت الجامعة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا ممثلة في كلية الطب والعلوم الصحية بصحار امس بارتداء ١٢٢ طالبا وطالبة من طلبة الكلية المعطف الابيض والذين يتوقع تخرجهم في 2021.
واقيم الاحتفال في قاعة مجان بولاية صحار تحت رعاية سعادة الدكتور علي بن طالب الهنائي وكيل وزارة الصحة لشؤون التخطيط وبحضور عدد من اصحاب السعادة والمسؤولين والبرفيسور رئيس الجامعة والطلبة واولياء امورهم . واشار البروفيسور سايمون جونز رئيس الجامعة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا في كلمة له الى الجهود التي تبذلها الجامعة للارتقاء بمستوى العملية التعليمية، داعيا الطلاب الى بذل المزيد من الجهد في دراسة الطب. كما القى الدكتور سلطان بن محمد المسكري استشاري اول ورئيس قسم جراحة العظام والمفاصل بمستشفى جامعة السلطان قابوس كلمة توجيهية للطلبة اشاد فيها بالمستوى التعليمي لكليات وطلبة الطب بالسلطنة.
ومن جانبه قال البروفيسور محمد بن علي الشافعي نائب عميد كلية الطب والعلوم الصحية للشؤون الاكلينيكية وخدمة المجتمع: إن ارتداء المعطف الأبيض للمرّة الأولى له أهميّة خاصة في قلب كل طالب طب إذ يتكون ارتباط فكري ونفسي وأخلاقي بقيم ومعايير هذه المهنة لدى ذهن الطالب منذ بداية فترة التدريب السريري، كما ان ارتداء المعطف الابيض يرمز لأمور عديدة منها شغف الطلاب بالطب وتفانيهم وتميّزهم، وبارتدائه يكون الطلاب قد أعلنوا التزامهم برسالة الطب وقيمه، وان الزي الأبيض الخاص بالأطباء هو رمز نبيل ووسام يعكس التعاطف الإنساني مع المرضى بمنحهم الثقة بالله والأمل بالشفاء المقرون بالعلاج الأمثل لهم، كما ان مهنة الطب مهنة انسانية واخلاقية وعلمية وقد تميزت بين المهن بتقاليد كريمة وميثاق شرف وقسم جرى العرف على أن يؤديه الطالب أو الطبيب قبل أن يبدا اتصاله بالمرضى.
وأضاف الشافعي: لقد بلغ عدد الخريجين في هذه الكلية 786 خريجاً وخريجة، بعضهم الآن في التخصصات المختلفة في المجلس العماني للاختصاصات الطبية وبعضهم يواصلون دراسة التخصص في بلدان العالم المختلفة والبعض الآخر قد أنهى دراسة الاختصاص واصبح له دور بارز في اختصاصه في عمان أو في بلدان اخرى، وترتبط كلية الطب والعلوم الصحية بجامعة وست فيرجينيا إحدى أعرق الجامعات الامريكية مما اضفى تميزا لهذا الكلية في التعليم الطبي.
وأشار البروفيسور محمد الشافعي إلى الدور الذي تقوم به وزارة التعليم العالي ووزارة الصحة وجميع القطاعات الحكومية والخاصة بالدولة في دفع عجلة التقدم والتطوير لمؤسستنا التعليمية وفي تحقيق رسالتها في التعليم الطبي والمساندة التي يقدمونها للطلاب، وأعرب عن امتنانه وتقديره لدعم تلك الجهات المستمر للجامعة، كما اعرب عن تقديره لجميع الأكاديميين والإداريين بكلية الطب والعلوم الصحية على تفانيهم واخلاصهم في عملهم والذي ساهم بلا شك في تحقيق هذه النجاحات، واعرب ايضا عن شكره لوزارة الصحة وعلى رأسها معالي الدكتور أحمد بن محمد السعيدي وزير الصحة، ولكلً العاملين بمستشفيات صحار وصحم والرستاق وابن سينا والمجمعات والمراكز الصحية في الرستاق وصحار وعلى كل الدعم لأطباء المستقبل .
وتضمن الاحتفال عرضا مرئيا تحدث عن حلم الدراسة بكلية الطب وكيف تحقق ذلك الحلم واصبح حقيقة، كما قدمت فقرة للفنون العمانية المغناة .وفي ختام الاحتفال قام سعادة الدكتور علي بن طالب الهنائي وكيل وزارة الصحة لشؤون التخطيط راعي المناسبة بتقديم الهدايا التذكارية للطلبة المتفوقين بالكلية، وبعدها تم ارتداء الطلبة والطالبات للمعطف الابيض، ثم قام الطلبة بأداء القسم الطبي.