06-03-2019 م

 

جريدة الوطن

الرستاق – من سيف بن مرهون الغافري:

استضاف المجلس البلدي بمحافظة جنوب الباطنة أمس عددا من المعنيين بالجمعية العمانية لذوي الإعاقة لمناقشة الحلول والمقترحات التي تسهل عمل ذوي الإعاقة بكل سهولة ويسر والمطالبة بعدد من التسهيلات التي يحتاجون إليها في حياتهم اليومية من قبل الجهات المعنية ودعمهم من خلال الأنشطة والفعاليات والبرامج المختلفة.

ثم تحدث هلال بن محمد العبري مدير عام التنمية الاجتماعية بمحافظتي شمال وجنوب الباطنة عن أعداد ذوي الإعاقة المسجلين والبالغة (3600 ) وأوضح أن هناك (32) مركزا حكوميا تقدم خدماتها لذوي الإعاقة وأكد أن التنمية الاجتماعية ماضية في تقديم الخدمات لهذه الفئة بالتعاون مع عدد من الجهات المعنية.

كما استضاف المجلس برئاسة سعادة الشيخ هلال بن سعيد الحجري محافظ جنوب الباطنة رئيس المجلس البلدي عددا من المعنيين بتعليمية جنوب الباطنة لاستعراض الاحتياجات التعليمية من خلال سرد أعداد الطلاب المتوقع تواجدهم بمختلف الصفوف الدراسية للعام الدراسي القادم والجهود المبذولة للاستعداد المبكر بتوفير الاحتياجات من الكادر البشري والمناهج الدراسية والأدوات والوسائل التعليمية ثم استعرض الحلول والمقترحات التي وضعتها تعليمية المحافظة لمعالجة تزايد أعداد الطلبة بالمدارس ومن تلك الحلول دمج الفصول الدراسية وفتح مدارس مسائية.

بعد ذلك تم مناقشة الردود والرسائل الواردة حول إنشاء مركز ثقافي بالمحافظة بالرستاق والرد بشأن مكاتب الاستشارات الهندسية وازدواجية طريق (نخل – العوابي – الرستاق) وتخطيط وصيانة الطرق الداخلية والرسالة الواردة من رئيس مجلس الشورى بشأن استثمار سوق ولاية وادي المعاول ، واستحداث موقع سكني ببلدة الغابة بولاية الرستاق واعتماد بعض المواقع بولاية بركاء وتأثر مخطط سكني بولاية المصنعة وتأثر قطع سكنية بمقبرة بوادي مستل بولاية نخل.