26-03-2019 م

جريدة عمان

تنظم وزارة التعليم العالي بالتعاون مع مؤسسة العقول العربية (ArabBrains ) اليوم محاضرة تعريفية حول منتدى الابتكار التقني في التعليم بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لعام 2019 الذي تستضيفه السلطنة هذا العام، وتنظمه وزارة التعليم العالي بالتعاون مع مؤسسة العقول العربية (ArabBrains ) في الفترة من 16 إلى 18 سبتمبر المقبل في فندق كمبينسكي في قلب مشروع الموج العصري والنابض في مدينة مسقط.

يشارك في المنتدى عدد من أصحاب السمو والمعالي الوزراء وصناع السياسات والقرارات في مجالات التعليم والاتصالات وتقنية المعلومات والابتكار في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا، إلى جانب مؤسسات القطاع الخاص من رجال الأعمال والمستثمرين العرب والأجانب في مجال توظيف تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في قطاع التعليم.

وحول أهمية هذا المنتدى الإقليمي قالت معالي الدكتورة راوية بنت سعود البوسعيدية وزيرة التعليم العالي: «إننا نتوقع تعاونًا مع القطاع الخاص بغرض إنجاز الأهداف الطموحة المطروحة أمامنا من أجل تحقيق رؤية عُمان 2040 لاسيما في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الابتكار والتعليم، وإننا نتطلع إلى العمل مع فريق مؤسسة العقول العربية ArabBrains والمشاركة في هذا المنتدى لتحقيق أهدافه في تعزيز وجلب استثمارات جديدة ومبادرات لنقل التكنولوجيا التي سترتبط مباشرةً بإيجاد مزيد من فرص التوظيف والتدريب على المهارات العملية لمصلحة شباب عمان الواعد».

ويهدف المنتدى الاقليمي إلى إيجاد حوار مباشر لتبادل الخبرات والمعارف بين الجهات المشاركة في المؤتمر والشركات العالمية في مجال تطوير النظم التعليمية، وتنمية المهارات في التعليم وتعزيز الشراكة بين القطاع الحكومي والخاص في مجال البحث العلمي والابتكار وريادة الأعمال، وتنمية المهارات العلمية والابتكار والتفكير النقدي والذكاء الاصطناعي من خلال استخدام التكنولوجيا وتقنية المعلومات، وتأكيد دور المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في الاستثمار في تلك المجالات.

ومن جهته صرّح جون غلاسي الرئيس التنفيذي لمؤسسة ArabBrains المُنظِّمة للمنتدى:« نحن محظوظون بالحصول على الدعم الكامل من الحكومة العُمانية لتنظيم هذا المنتدى، وهو التجمّع الذي سيشهد أيضًا مشاركات على المستوى الوزاري يشمل وزارة التعليم العالي بالإضافة إلى جهات حكومية أخرى ذات العلاقة، كما سيوفر هذا المنتدى فرصة مثالية لتنمية الأعمال وجهًا لوجه على أعلى المستويات، مع الاستمتاع بكمٍّ هائل من المحتوى المخصص لمجالات التعليم وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والابتكار حيث تُتخذ القرارات بهدف تجسيد التصوّرات وتحقيقها على أرض الواقع».

الجدير بالذكر أن التحضيرات لهذا المنتدى قد بدأت مبكرا بسلسلة من الاجتماعات عقدتها اللجنة التوجيهية للمنتدى برئاسة سعادة الدكتور عبدالله بن محمد الصارمي وكيل وزارة التعليم العالي وبمشاركة ممثلين عن عدة جهات حكومية من بينها وزارة التربية والتعليم ووزارة النقل والاتصالات، وهيئة تقنية المعلومات ومجلس البحث العلمي ووزارة الخارجية.