24-04-2019 م

جريدة الوطن

مسقط ـ العمانية: نظمت جامعة السلطان قابوس أمس حلقة نقاشية للمشروع الوطني بعنوان:(مهنة التدريس في سلطنة عمان: القضايا والتحديات). رعى الفعالية سعادة الدكتور سعيد بن حمد الربيعي أمين عام مجلس التعليم وبحضور عدد من أصحاب السعادة والمختصين بقاعة مدرج الفهم في مركز الجامعة الثقافي.

تهدف هذه الحلقة إلى تعريف أصحاب العلاقة بالمشروع الوطني وأهدافه وإجراءاته والأدوات البحثية المقترحة وتسليط الضوء على مكانة المعلم ومكانته في المجتمع، والتحاور حول ظاهرة العزوف عن مهنة التدريس، كما تأتي هذه الحلقة ضمن إطار تنفيذ الإجراءات البحثية للمشاريع الوطنية إذ تمت مناقشة العديد من الموضوعات المطروحة في برنامجها الذي تضمن سياسات وقوانين السلطنة في إجراءات التوظيف والتحفيز والترقي لمهنة التدريس بالسلطنة.

وتطرقت الحلقة إلى الإطار الوطني العماني لمهنة التعليم بالإضافة إلى إعداد المعلمين العمانيين: قضايا وتحديات، ومناقشة طبيعة مهنة التدريس والنظرة المجتمعية والميول نحو المهنة.

وقد أشار الدكتور خلف بن مرهون العبري رئيس الفريق البحثي ورئيس وحدة ضمان الجودة والاعتماد الأكاديمي بكلية التربية إلى أن المشروع يأتي ضمن الجهود التي تبذلها الحكومة لتجويد التعليم بالسلطنة من خلال معلمين أكفاء، لديهم ميول وتوجهات إيجابية نحو مهنة التدريس.