24-04-2019 م

جريدة عمان

العمانية: ناقش مكتب الشبكة الخليجية لضمان جودة التعليم العالي بدول مجلس التعاون بالنادي الدبلوماسي في اجتماع عقده أمس آلية الاعتراف المتبادل لشهادات الاعتماد المؤسسي والبرامجي التي تصدرها مؤسسات الاعتماد الأكاديمي بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

واستعرض الاجتماع الذي تستضيفه السلطنة لمدة يومين الأوضاع الحالية التي تتعلق بالاعتراف بشهادات الاعتماد الأكاديمي لدول مجلس التعاون وأكد على أهمية الاتفاق على إعداد وثيقة موحدة تتضمن آلية الاعتراف المتبادل لهذه الشهادات والتي تصدرها مؤسسات الاعتماد بدول المجلس، كما تم خلال الاجتماع تقديم عرض مرئي قصير عن الشبكة الخليجية لضمان جودة التعليم العالي بدول مجلس التعاون (GNQAHE).

وأكد سعادة الدكتور خميس بن صالح البلوشي مدير مكتب الشبكة الخليجية لضمان جودة التعليم العالي بدول مجلس التعاون على أهمية الاعتراف المتبادل للشهادات الذي يحظى باهتمام من قبل المسؤولين والقياديين ومنتسبي التعليم العالي الخليجيين ورغبتهم المُلحة والضرورية في العمل على هذا الاعتراف، كما أكد البلوشي على ضرورة الخروج بوثيقة خليجية موحدة تعتمدها لجنة وزراء التعليم العالي والبحث العلمي بدول مجلس التعاون في اجتماعهم القادم الذي سيعقد خلال العام الحالي.