28-04-2019 م

 

في إطار متابعة مجلس التعليم للجهود التي تبذلها الجهات ذات العلاقة بتنفيذ توصيات الاستراتيجية الوطنية للتعليم 2040؛ والتي من شأنها تطوير وتعزيز منظومة التعليم في السلطنة بمختلف أنواعه ومراحله؛ فقد استضافت الأمانة العامة للمجلس عدداً من المختصين من كل من: وزارة التربية والتعليم، ووزارة التعليم العالي، ووزارة القوى العاملة، وكذلك الهيئة العُمانية للاعتماد الأكاديمي، وذلك بحضور عدد من أصحاب السعادة والمختصين من الأمانة العامة، والجهات المعنية الأخرى، إضافة إلى حضور المختصين من وحدة الدعم والتنفيذ.  

وقد تم تقديم عروض مرئية تُعنى بالموقف التنفيذي لتوصيات الاستراتيجيَّة الوطنية للتعليم، والوقوف على التحديات التي تواجه عمليات تنفيذها، فضلاً عن مناقشة المشاريع والمبادرات التعليمية التي سيتم إدراجها ضمن الخطة الخمسية العاشرة.                           

والجدير بالذكر، بأنَّ الاستراتيجية الوطنية للتعليم 2040م تتضمن خطة تنفيذية تحدد أولويات تلك التوصيات والإطار الزمني لتنفيذها، إذ يتم تنفيذ بعض تلك التوصيات ضمن الخطة الخمسية التاسعة، كما سيجري العمل على تنفيذ حزمة من التوصيات الأخرى الواردة فيها تباعاً في الخطط الخمسية القادمة وبالتزامن مع الرؤية المستقبلية لعُمان 2040، وذلك وفق ما تضمنته الاستراتيجيَّة، من خمس استراتيجيات فرعية وهي: إدارة التعليم، والتحاق الطلبة وتقدمهم عبر المراحل التعليمية وقطاعات العمل، وبناء الجودة في التعليم، بالإضافة إلى البحث العلمي والتطوير، وتمويل التعليم.

وقد خلص اللقاء بالتأكيد على أهمية تعاون الجهات المعنية، والعمل جنباً إلى جنب لتحقيق الرؤية التي رسمتها الاستراتيجية الوطنية للتعليم 2040م؛ إذ أن تكاتف الجهود سيسهم في إنجاز الأهداف المتوخاة من هذه الاستراتيجيَّة، مما ينعكس إيجاباً على تطور النظام التعليمي في السلطنة، ويحقق الغايات المنشودة للتنمية المستدامة.