02-05-2019 م

جريدة عمان

عقد مجلس أمناء المجلس العماني للاختصاصات الطبية أمس اجتماعه الثاني لهذا العام، برئاسة معالي الدكتور أحمد بن محمد السعيدي وزير الصحة رئيس مجلس الأمناء بالمجلس العماني للاختصاصات الطبية، وبحضور سعادة الدكتور هلال بن علي السبتي الرئيس التنفيذي للمجلس، وأعضاء مجلس الأمناء، وذلك في المبنى الرئيسي للمجلس العماني للاختصاصات الطبية. تضمن اجتماع مجلس الأمناء اعتماد محضر الاجتماع الأول لعام ٢٠١٩م، إضافة إلى متابعة القرارات وخطط العمل الموضوعة سابقاً.

ثم ناقش الاجتماع مراجعة مخاطبات مجلس الاعتماد الدولي للتعليم الطبي العالي (ACGME-I) فيما يخص الاعتماد المؤسسي للمجلس والبرامج التدريبية، وذلك لمواصلة العمل على اعتماد البرامج التدريبية من خلال مناقشة الخطط الحالية للبرامج التدريبية ومراجعة تقارير التقييم والعمل بتوصيات لجنة الاعتماد بما يتوافق مع متطلبات الاعتماد الدولي.

واعتمد مجلس الأمناء خلال اجتماعه قائمة الأطباء المقبولين للعام الأكاديمي ٢٠١٩/‏‏٢٠٢٠م، ضمن البرامج التدريبية التخصصية الثمانية عشر وعددهم (١٤٥) طبيبا وطبيبة في التخصصات: الأحياء الدقيقة الطبية، والأشعة، والأمراض الجلدية، والأنف والأذن والحنجرة، والتخدير، والجراحة العامة، والصحة النفسية والطب السلوكي، والطب الباطني، والكيمياء الحيوية، وأمراض الأنسجة، وأمراض الدم، وأمراض النساء والولادة، وجراحة العظام، وطب الأسرة، وطب الأسنان العام، وطب الأطفال، وطب الطوارئ، وطب العيون.بالإضافة إلى اعتماد قائمة المقبولين للالتحاق ببرامج الزمالة محليًا وعددهم (٦) في التخصصات: زمالة أمراض الدم والأورام لدى الأطفال وزمالة داء السكري للكبار.

كما تم اعتماد قائمة الأطباء المقبولين للابتعاث لبرامج الاختصاص والزمالة والماجستير التخصصي خارج السلطنة لعام ٢٠١٩م، وعددهم (١٠٠) طبيب للدراسة في كندا وأستراليا والولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة وفرنسا، بالإضافة إلى كوريا الجنوبية للمرة الأولى.

كما تم اعتماد قائمة الأطباء الحاصلين على الموافقة المبدئية للابتعاث لعام ٢٠٢٠م، لشهادة الزمالة وشهادة الاختصاص والماجستير التخصصي في جراحة الأسنان، ومن بين المواضيع التي تم تضمينها في الاجتماع، مناقشة الفترة التدريبية لبرنامج جراحة الوجه والفم والفكين، وتقارير منتصف الفترة لبرنامج طب العيون، كما عرض الاجتماع عددا من الموضوعات الأخرى المرتبطة بمتابعة خطط المجلس خلال هذا العام.