16-06-2019 م

جريدة الوطن

عقدت وزارة التربية والتعليم مؤخراً لقاءً تعريفيًا حول رؤيتها العلمية لمهرجان عمان للعلوم 2019 في نسخته الثانية.

ترأس اللقاء سعادة سعود بن سالم البلوشي وكيل الوزارة لتنمية الموارد البشرية ورئيس اللجنة العلمية للمهرجان، وبحضور عدد من ممثلي المؤسسات والهيئات الحكومية، ونائبي رؤساء الجامعات والكليات الخاصة وعمدائها، والدكتورة زوينة بنت صالح المسكرية المديرة العامة للتقويم التربوي بالوزارة، وذلك بقاعة نزوى بديوان عام الوزارة.

هدف اللقاء لعرض الرؤية العلمية لمهرجان عمان للعلوم 2019 في نسخته الثانية والذي سيأتي تحت شعار:(الثورة الصناعية الرابعة..تقنيات بلاحدود)، وعرض موعد تنفيذ المهرجان ومكان التنفيذ والفئات المستهدفة، إلى جانب التباحث حول الإمكانيات العلمية التي يمكن عرضها في هذا المهرجان من قبل المؤسسات والهيئات الحكومية والجامعات والكليات الخاصة المشاركة.

بدأ اللقاء بترحيب سعادة سعود بن سالم البلوشي وكيل الوزارة لتنمية الموارد البشرية والتخطيط التربوي ورئيس اللجنة العلمية لمهرجان عمان للعلوم 2019 بالحضور وتوضيح فكرة إقامة مهرجان للعلوم منذ انطلاقته في نسخته الأولى، مؤكداً على إقامة المهرجان في نسخته الثانية ولكن بشكل أكثر توسعاً تتشارك فيه مختلف الجهات والمؤسسات الحكومية والأهلية والعسكرية والتعليمية سواء من داخل السلطنة أو خارجها المعنية بالتعليم التقني والتكنولوجي في ظل الثورة الصناعية الرابعة حيث سيركز المهرجان في نسخته الثانية والمزمع أقامته في نوفمبر القادم من العام الحالي بمركز عمان للمؤتمرات والمعارض على قضايا ثلاث، وهي: التوصيف والعلوم، ووظيفة العلوم في الحياة، واستفادة البيئة من مختلف العلوم .

بعده قدمت الدكتورة مياء بنت سعيد العزرية مديرة دائرة الابتكار والأولمبياد العلمي بالوزارة ونائبة رئيس اللجنة العلمية لمهرجان عمان للعلوم 2019 ورقة عمل أوضحت فيها رؤية الوزارة العلمية للمهرجان 2019 والذي ستستمر مدة اقامته لخمسة أيام بدلاً من ثلاثة أي من 4 الى 8 من نوفمبر 2019، بعدها قدمت عرضاً مرئياً حول رؤية الوزارة في إقامة المهرجان في نسخته الثاني.

كما سيكون هناك معرض للابتكارات في مختلف المجالات العلمية وسيتم فيه استقطاب الجهات الداعمة لهذه الابتكارات لتوجيهها وتطويرها أوتبنيها، إلى جانب هنالك ركن للتقنيات التذكارية، وركن وظائف المستقبل، وركن للطاقة، وركن للسينما العلمية، بعد ذلك تم فتح باب المناقشة من قبل الحضورلطرح آراؤهم ومقترحاتهم حول ما سيتم تقديمه في هذا المهرجان.