18-06-2019 م

جريدة الرؤية

التقى المهندس حمود السنيدي الرئيس التنفيذي للجمعية بالدكتور إبراهيم بن علي العامري مساعد العميد للشؤون الأكاديمية بالكلية التقنية بنزوى، في إطار الجهود التي تبذلها جمعية المهندسين العمانية لكي تكون حلقة الوصل بين المجتمع الأكاديمي الهندسي وسوق العمل.

واستعرض السنيدي في اللقاء دور الجمعية في النهوض بالمجال الهندسي بدءًا من برنامج توفير العضوية المجانية لطلاب السنة الأخيرة في الكليات الهندسية وتمكينهم من الاستفادة بمنافع العضوية المختلفة وبرنامج تدريب الطلاب حديثي التخرج وهي المبادرة التي قامت بها الجمعية بالتعاون مع كبرى الشركات الهندسية والتي تهدف إلى إتاحة الفرصة لحديثي التخرج لدخول سوق العمل وتدريبهم على أيدي خبراء هندسيين مما يتيح لهم اكتساب الخبرات التي تؤهلهم لإيجاد فرص العمل المناسبة والمساهمة في تطوير المجال الهندسي في السلطنة.

وتحدث السنيدي عن أنشطة الجمعية المختلفة ومن أبرزها قسم التدريب والتطوير المهني الذي يعتبر من أهم الأنشطة لجمعية المهندسين حيث يأتي ضمن أولويات استراتيجيتها التي تسهم في تحقيق أهدافها في خدمة المجتمع الهندسي. وأشار إلى قسم الفعاليات وتنظيم المعارض والمؤتمرات الذي من خلاله تلعب الجمعية دورا هاما كمنصة يلتقي من خلالها المهندسون بخبراء في شتى المجالات الهندسية للتعرف على أحدث الدراسات ومناقشات المواضيع المختلفة في الهندسة.

واختتم المهندس حمود السنيدي زيارته للكلية بجولة بين المختبرات والمعامل الفنية، وناقش الطرفان آلية توقيع مذكرة تعاون مشتركة للتعاون في مختلف المجالات لتطوير المجتمع الهندسي.