27-08-2019 م

جريدة الرؤية

تَتَواصَل بمركز التدريب والإنماء المهني بنزوى وسمائل فعاليات البرنامج التدريبي لمناهج سلاسل العلوم للصفين السابع والثامن من التعليم الأساسي، والذي تُنظِّمه المديرية العامة للتربية والتعليم في الداخلية -مُمثلة في قسم العلوم التطبيقية- بالتعاون مع المركز التخصصي للتدريب المهني للمعلمين.

ويشهَد البرنامج مشاركة واسعة من معلمي العلوم للصفين السابع والثامن؛ وذلك بهدف التعريف بالمناهج الحديثة لمادة العلوم، والتعرف على وحدات وموضوعات المناهج الحديثة للعلوم للصفين السابع والثامن، والتعرف على آلية ترميز الأهداف كالأهداف المعرفية والاستقصائية للمنهجين، كما يهدفُ البرنامج على التدرب على وضع تصور مبدئي لخطة درس واكتشاف مهارات وضع مخطط انسيابي وإعداد خطة الدرس، والتعرف على المادة الإثرائية العلمية، والتطرق لبعض الأسئلة ومعايير التصحيح والمواصفات المهمة في السؤال الجيد، ودراسة النتائج وعمل المقارنات فيها للصفين الخامس والسادس.

وتطبِّق وزارة التربية والتعليم سلاسل العلوم والرياضيات بدءًا من الصفوف الأول إلى الرابع، وتمَّ خلال العام الدراسي المنصرم تطبيقه على الصفين الخامس والسادس، فيما سيتم تطبيقه خلال العام الدراسي الحالي على الصفوف السابع والثامن، على أن يتم تطبيقه خلال الأعوام القادمة حتى الصف الثاني عشر.

وقال إسحاق بن سليمان بن ناصر العامري مشرف أول فيزياء: سعينا منذ نهاية العام الدراسي المنصرم  للإعداد والتجهيز لإقامة هذا البرنامج وفق الخطة المعدة؛ وذلك لتمكين أكبر قدر من المعلمين من الاستفادة من محاور وأوراق العمل التي تضمنها البرنامج". وأضاف العامري أنَّ البرنامج عبارة عن سلسلة من البرامج المتواصلة التي ينفذها القسم لتعريف المشاركين بفلسفة مناهج كامبريدج في سلاسل العلوم لهذين الصفين، وتدريبهم على إعداد الخطة التدريسية اليومية لهذه المناهج، إضافة لتدريبهم على إعداد مفردات الورقة الامتحانية؛ حيث شمل تقديم مجموعة من أوراق العمل ركزت على  عدد من المحاور التي تُعنَى بتنمية مهارات معلمي مادة العلوم للصفين، مُستهدفا 290 معلما ومعلمة لمادة العلوم بمدارس المحافظة، وتمَّ تنفيذه في مركز التدريب والإنماء المهني بنزوى بمعدل ثماني قاعات، كما استضافَ مركز الإشراف التربوي بسمائل تدريبَ معلمي المادة من ولايتي سمائل وبدبد في ثلاث قاعات تدريسية.

وقالت الدكتورة مريم بنت خميس بن حمد المحروقية مشرفة فيزياء: إن مناهج علوم كامبريدج تساعد على إكساب الثقافة العلمية المنشودة حسب الرؤية المستقبلية "عمان 2040" لما تسهم به من دور نشط في الموقف التعليمي عند القيام بالأنشطة التعليمية والاستقصاءات العلمية المصاحبة للدرس.

وقال المعلم أحمد بن محمد الشكيلي: إنَّ سلاسل العلوم لها أثر واضح في تطور وتنوع المادة العملية؛ حيث يكون موقع الطالب فيها هو المحرك وينمي لديه الشعور بالبحث في الغرفة الصفية، أما المعلم فيبقى دوره هنا كمرشد وموجه.

وأشاد المعلم سيف بن علي بن سيف العوفي بمستوى سلاسل العلوم؛ نظرا لاعتمادها على نشاط وقدرات الطالب من خلال الاستقصاء والتمارين والأنشطة.

وقال المعلم حمدان بن مسعود الشكري إن برنامج سلاسل العلوم يركز على طريقة التخطيط للدرس وكيفية التسلسل في طرح الأفكار والدروس الاستقصائية التي تثير انتباه الطلاب والأنشطة المخصصة لكل درس.