19-12-2019 م

جريدة عمان

منح ـ هلال السليماني 

نظمت كلية السُّلطان قابوس لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها بولاية منح حفلا بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية الذي يصادف الثامن عشر من ديسمبر من كل عام، الذي حمل شعار «اللغة العربية والذكاء الاصطناعي» وختام الدورة الـ 37 للطلبة الدارسين، وأقيم الحفل تحت رعاية السيد الدكتور حمد بن أحمد بن سعود البوسعيدي مدير عام المديرية العامة للاتصالات ونظم المعلومات بديوان البلاط السلطاني، وبحضور عدد من المهتمين باللغة العربية من مختلف المؤسسات الحكومية والخاصة.

اشتمل الحفل على مجموعة من الفقرات الترحيبية لعشاق اللغة العربية الخالدة التي قدمها طلاب الكلية والمدارس وكلمة الكلية قدمها بدر بن محمد المعمري عضو الهيئة التدريسية قال فيها: دأبت كلية السلطان قابوس لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها بولاية منح على الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية من كل عام إحياء لها واعتزازًا بها. وقد اختير الذكاء الاصطناعي واللغة العربية محور احتفالية هذا العام، لما للدور المؤثر للذكاء الاصطناعي في تعلم اللغة العربية في جميع فروعها، والترجمة كذلك فالارتباط بين الذكاء الاصطناعي واللغة ينبغي ألا يتوقف مرورًا بتطبيقات الذكاء الاصطناعي في تعليم اللغات إلى الترجمة الآلية والتفاعل اللغوي ومحاكاة العمليات الذهنية التي يقوم بها الإنسان.

كما أقيمت بهذه المناسبة جلسة حوارية بعنوان «اللغة العربية فضاء للذكاء الاصطناعي» بحضور كل من الشيخ سالم النعماني خبير الإرشاد والتوجيه الديني بعمادة شؤون الطلاب بجامعة السُّلطان قابوس والدكتور محمود بن سالم الريامي أستاذ اللسانيات المساعد بقسم اللغة العربية وآدابها بكلية الآداب والعلوم الاجتماعية بجامعة السلطان قابوس وبحضور أوليفر الن موظف بقسم الإعلام والتسويق بمعهد نور مجان والطالب يوسف فرهاد طالب ترجمة بجامعة نزوى.

كما تضمن الاحتفال مسابقة في أفضل مبادرة في مجال تعليم اللغة العربية ومعرض للوسائل التعليمية والمبادرات في خدمة اللغة العربية. وفي ختام الحفل قام راعي المناسبة بتكريم الطلبة الدارسين والشركاء اللغويين في الدورة السابعة والثلاثين.