23-12-2019 م

جريدة الرؤية

حقَّقت جامعة ظفار تميزًا علميًّا جديدًا في مجال البحوث، بعدما تمكَّن الطالب محمد المرهون ونايف فواز الصفريني، بكلية الهندسة قسم الميكانيكا من الحصول على جائزة برنامج دعم بحوث الطلاب في قطاع الطاقة والصناعة عن المشروع البحثي "تقنية جديدة في مجال انتاج وقود نظيف من الماء"؛ وذلك ضمن توزيع جوائز مجلس البحث العلمي مؤخرا.

من جانبه، قال الطالب محمد المرهون: إنَّ صافرة البداية للمشروع كانت منذ أكثر من 9 أشهر تحت إشراف د. بول أكونكوو الأستاذ المساعد بكلية الهندسة مع إجراء عدة تجارب مختبرية توصلت إلى استخراج غاز الهيدروجين من الماء بواسطة الطاقة الشمسية ليعمل كوقود للسيارات.

وقدم المرهون شرحا تفصيليا عن الفكرة الرئيسية للمشروع البحثي، فبعد فصل غاز الهيدروجين عن الأكسجين  من الماء كهربائيا بواسطة الطاقة الشمسية، يبدأ العمل على ضغط غاز الهيدروجين في سلندر ليصبح وقودًا لتشغيل السيارة ذات الأربع محركات بكل محرك 12 فولت مع 4 أمبير كتيار لتشغيل المحرك.

وأضاف المرهون أنَّه تم تجريب استخدام 28 لترا من غاز الهيدروجين تمكنت فيه السيارة من قطع مسافة تقدر بـ3 ساعات.

وأوضح أن فريق المشروع  يعمل على اتخاذ خطوات تحديثية، وذلك بضخ  الماء داخل خزان وقود السيارة بحيث تتم عملية فصل غاز الهيدروجين واستخدامه ذاتيا من خلال عمل جسم السيارة كألواح شمسية؛ وبالتالي يعمل الماء كوقود دائم للمحرك.