27-01-2020 م

جريدة عمان

كتبت – رحمة الكلبانية 

تعلن الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان «جيوتك» اليوم عن إنشاء «مركز عمان للهيدروجين» ومقره بالحرم الجامعي، كأول مركز أبحاث يهدف إلى تسريع عملية تبني الطاقة الخضراء – الهيدروجين – في الاقتصاد العُماني وذلك برعاية معالي المهندسة عزة بنت سليمان الإسماعيلية وزيرة التقنية والاتصالات وبحضور معالي الدكتور محمد بن حمد الرمحي وزير النفط والغاز وعدد من المكرمين والأكاديميين ورؤساء الشركات والخبراء والمهتمين بهذا المجال.

وستركز أنشطة المركز على تقديم الدعم البحثي لجميع الصناعات التي تطمح إلى تبني الهيدروجين كطاقة بديلة في السلطنة، بهدف فتح آفاق جديدة لتكثيف استخدامات الهيدروجين في السوق العماني حيث سيؤدي المركز دورا نشطا في عملية الترويج والتسويق التجاري للهيدروجين.

وحول أهمية هذه الطاقة قال البروفيسور الدكتور مايكل موديغيل رئيس الجامعة الألمانية خلال الندوة التي نظمتها الجامعة في أكتوبر الماضي بعنوان «الطاقة الهيدروجينية»: إن الهيدروجين الأخضر الذي يتم إنتاجه بواسطة طاقات متجددة، مثل الشمس والرياح يعتبر إحدى أكثر الناقلات البديلة الواعدة للطاقات المتجددة لنظام اقتصادي خالٍ من ثاني أكسيد الكربون في المستقبل. وبدون ذلك، تكون المهمة العالمية المتمثلة في تحقيق انتقال الطاقة نحو الطاقات المتجددة صعبة للغاية أو حتى مستحيلة.