19-02-2020 م

جريدة الرؤية

البريمي – سيف المعمري

انطلقت أمس الثلاثاء، أعمال "ملتقى المجال الأول"، في قسم العلوم الإنسانية بتعليمية البريمي، بدائرة تنمية المواد البشرية، بحضور عبدالله بن مرهون العيسائي، المدير المساعد للإشراف التربوي، وأحمد بن محمد الناصري رئيس قسم العلوم الإنسانية.

ويهدف الملتقى لتوحيد الرؤى بين الأطراف الإشرافية وتعزيز التعاون فيما بينهم، وتحقيق مبدأ العمل في مجتمعات التعلم المهنية وصولا إلى الغاية الأساسية وهي تحسين تعلم التلاميذ، وإتاحة فرصة للمعلمات الأُوَّل في إعداد أوراق عمل وتقديمها في اللقاءات التربوية.

وقدمت كاذية الناصرية المشرف الأول بوحدة المجال الأول، ورقة بعنوان "بصمة تربوية بين القيادة والإشراف التربوي"، تلا ذلك ورقة عمل للمشرفة عفراء النعيمية عن دور المشرف التربوي في التغلب على تحديات المناطق البعيدة لمعلمات المجال الأول في التنمية المهنية، وجاءت ورقة لطيفة السنانية عن التطوير المهني القائم على بحث الدرس، فيما قدمت نعيمة الكعبية ورقة عن الممارسات الناجعة من واقع الحقل التربوي في رفع مستوى مهارة التعبير الكتابي.

وتطرّقت مريم النعيمية في ورقة العمل التي قدمتها إلى دور المعلم في التحصيل الدراسي، وأعقبتها ورقة لمريم الكندية عن دور المعلم الأول في تقنين التحضير الكتابي، واستعرضت حليمة الغريبية مبادرة تربوية تتعلق بفهم المقروء.