31-03-2020 م

جريدة الرؤية

شارك مجلس البحث العلمي أمس في الاجتماع الوزاري الدولي لوزراء العلوم والأبحاث حول جائحة كورونا، بدعوة من منظمة الأمم المتحدة للتعليم والعلوم والثقافة (اليونسكو).

وناقش الاجتماع ­­- عبر الإنترنت - دور العلوم وأبحاث السياسات في رسم السياسات المستنيرة المبنية على الأدلة من قبل متخذي القرارات، بمشاركة الدكتور سيف بن عبدالله الهدابي الأمين العام المساعد للتخطيط الاستراتيجي وتطوير الأعمال بمجلس البحث العلمي.

وهدف الاجتماع الوزاري إلى تقديم منصة حوار مفتوحة بين المختصين والخبراء لتبادل الخبرات والتجارب بين الدول المشاركة والدروس المستفادة من تجاربها في التعامل مع هذه الجائحة، إضافة إلى تأكيد دور العلوم والأبحاث في إيجاد الحلول الناجعة لهذا الوباء العالمي من خلال تفعيل دور العلوم والتقانة والابتكار.

وتطرق الاجتماع إلى السياسات الداعمة للتعاون الدولي في مجال العلوم والأبحاث وتبادل المعلومات والبيانات ذات العلاقة حول العالم من أجل انتصار الإنسانية في حربها ضد كوفيد ١٩ أو أي حرب بيولوجية مشابهة في المستقبل.

وكان مجلس البحث العلمي، بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة بالسلطنة، قد أطلق مبادرة لتقديم منح بحثية لدعم الباحثين والأطباء والمهتمين بدراسة تداعيات أزمة فيروس كورونا في مجال بحوث السياسات المبنية على الأدلة لإيجاد حلول طبية واجتماعية واقتصادية أو حلول تقنية يمكنها التخفيف من تداعيات أزمة هذه الجائحة.