آخر الأخبار

تعليمية مسندم تفعل المنصات التربوية 2020-03-26 م وزيرة التعليم العالي: أعداد الطلبة الذين ما زالوا في الخارج (2978) طالبا وطالبة، والذين عادوا إلى البلاد 2020-03-26 م (مرسال) خدمة جديدة تطلقها الشبكة العمانية للبحث العلمي والتعليم 2020-03-26 م اختيار دكتور بجامعة السلطان قابوس رئيسا لبرنامج دولي في "اليونسكو" 2020-03-24 م اتفاقية تعاون بين "ميثاق" و"الدراسات المصرفية والمالية" لتمويل الدراسات العليا للطلاب 2020-03-24 م أكاديميون وتربويون يغردون بأهمية استخدام مواقع مفضلة لاستغلال أوقات الأطفال وتلاميذ الحلقة الأولى 2020-03-19 م (لجنة التعليم) بمجلس الدولة تناقش مع مسؤولي (البحث العلمي) تعزيز الكفاءات البحثية الوطنية 2020-03-19 م جامعة السلطان قابوس تدعم برامج التعليم الإلكتروني.. وتعلن تدابير وقائية لمواجهة "كورونا" 2020-03-19 م «التعليم العالي» تواكب عملية التعلّم الإلكتروني للطلبة داخليا وخارجيا 2020-03-19 م السلطنة وعبر (الاتصال المرئي) تشارك في اجتماع المجلس التنفيذي لـ(مكتب التربية العربي) 2020-03-19 م
من خطاب المغفور له جلالة السلطان قابوس بن سعيد بن تيمور - طيب الله ثراه - بمناسبة الانعقاد السنوي لمجلس عُمان 31 أكتوبر 2011م من خطاب المغفور له جلالة السلطان قابوس بن سعيد بن تيمور - طيب الله ثراه - بمناسبة الانعقاد السنوي لمجلس عُمان 31 أكتوبر 2011م

"لقد أكدنا دائما اهتمامنا المستمر بتنمية الموارد البشرية وذكرنا أنها تحظى بالأولوية القصوى في خططنا وبرامجنا فالإنسان هو حجر الزاوية في كل بناء تنموي وهو قطب الرحى الذي تدور حوله كل أنواع التنمية إذ إن غايتها جميعا هي إسعاده وتوفير أسباب العيش الكريم له وضمان أمنه وسلامته ولما كان الشباب هم حاضر الأمة ومستقبلها فقد أوليناهم ما يستحقونه من اهتمام ورعاية على مدار أعوام النهضة المباركة حيث سعت الحكومة جاهدة إلى أن توفر لهم فرص التعليم والتدريب والتأهيل والتوظيف . وسوف تشهد المرحلة القادمة بإذن الله اهتماما أكبر ورعاية أوفر تهيئ مزيدا من الفرص للشباب من أجل تعزيز مكتسباته في العلم والمعرفة وتقوية ملكاته في الإبداع والإنتاج وزيادة مشاركته في مسيرة التنمية الشاملة . ولما كان التعليم هو الركيزة الأساسية للتقدم والتطور ولإيجاد جيل يتحلى بالوعي والمسؤولية ويتمتع بالخبرة والمهارة ويتطلع إلى مستوى معرفي أرقى وأرفع فأنه لابد من إجراء تقييم شامل للمسيرة التعليمية من أجل تحقيق تلك التطلعات والاستفادة من فرص العمل المتاحة في القطاعين العام والخاص" .