آخر الأخبار

توقيع مذكرات تفاهم مع مؤسسات عالمية لبناء القدرات الوطنية في مجال «اقتصاد المحيطات» 2019-02-14 م )التعليم العالي) تستعرض مستجدات القبول والابتعاث الداخلي والخارجي للعام الاكاديمي القادم 2019-02-14 م تتويج الفائزين بالبطولة الوطنية للمناظرات.. وإشادات بتبني ثقافة الحوار بين الشباب 2019-02-14 م «البحث العلمي»: برنامج المنح البحثية يستقبل مشاركات البحوث الصحية حتى منتصف مارس 2019-02-14 م وزيرة التعليم العالي تطلع على سير الدراسة في تطبيقية وجامعة نزوى 2019-02-14 م استعراض برنامج تحويل مشاريع التخرج في تقنيات الثورة الصناعية الرابعة لشركات ناشئة 2019-02-13 م وزيرة التعليم العالي تطلع على سير الدراسة في تطبيقية وجامعة نزوى 2019-02-13 م انطلاق منافسات نهائي البطولة الوطنية للمناظرات 2019-02-13 م كلية عمان للعلوم الصحية والمعهد العالي للتخصصات الصحية يحتفيان بتخريج 482 طالبا وطالبة 2019-02-13 م تدريب طلبة الداخلية على إنتاج الصناعات الحرفية الفخارية بالداخلية 2019-02-13 م
من خطاب صاحب الجلالة بمناسبة الانعقاد السنوي لمجلس عُمان 12 نوفمبر 2012م من خطاب صاحب الجلالة بمناسبة الانعقاد السنوي لمجلس عُمان 12 نوفمبر 2012م

"لا يخفى أن التعليم أساس التنمية ففي مراحله المتعددة ومن خلال مناهجه المتنوعة تعد القوى العاملة الوطنية اللازمة لإدارة عجلة التنمية وتنفيذ برامجها في شتى الميادين لذلك كان لابد لنجاح خطط التنمية وبرامجها التنفيذية على النحو المبتغى والمستوى المطلوب من ضمان جودة مخرجات التعليم والنهوض بمختلف أنواعه ومراحله وفقا للسياسة العامة للدولة وبما يؤدي إلى بلوغ الأهداف التي نسعى جميعا إلى تحقيقها . وخلال الفترة المنصرمة طبقت في عمان أنظمة ومناهج تعليمية متنوعة وبرامج تدريبية وتأهيلية متعددة إلا أن الأمر يتطلب إيلاء عناية أكبر للربط بين مخرجات التعليم ومتطلبات سوق العمل. لذلك فإنه من أولويات المرحلة التي نمر بها والمرحلة القادمة التي نستشرفها مراجعة سياسات التعليم وخططه وبرامجه وتطويرها بما يواكب المتغيرات التي يشهدها الوطن والمتطلبات التي يفرضها التقدم العلمي والتطور الحضاري وصولا إلى بناء جيل مسلح بالوعي والمعرفة والقدرات المطلوبة للعمل المفيد.

وما إنشاء مجلس التعليم إلا للنهوض بهذا القطاع لذلك يجب على سائر الجهات المشرفة على التعليم بمختلف أنواعه ومستوياته أن تتعاون مع هذا المجلس بكل فاعلية وجدية ومثابرة ولا يفوتنا في هذا المقام أن ندعو مجلس عمان إلى تقديم رؤاه وأفكاره في هذا الشأن إلى مجلس التعليم ونحن على ثقة بأن الجهود المشتركة سوف تؤدي إلى النتيجة المرجوة بمشيئة الله".